الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 معلومات سيارات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
RunOrDie

avatar

المساهمات : 173
تاريخ التسجيل : 20/04/2009
العمر : 21

مُساهمةموضوع: معلومات سيارات   السبت مايو 09, 2009 11:49 am

فولفو تكسر حاجز تكاليف الوقود

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الشركة السويدية العملاقة '÷ول÷و'في طريقها الان للسير علي نهج كل من 'فورد' و 'أوبل' مما يتعلق بتقديم سيارة تعمل بنوعي وقود مختلفين الأول أما بنزين أو غاز بترولي سائل (LPC) ligukfied Petrolum GAS والثاني إما بنزين أو غاز طبيعي مضغوط (CNG)
Gompressed natoralGas.


وسوف تشمل قائمة السيارات العاملة بهذين النظامين كلا من V70,S80 ، S60
أما السيارات V40, S40 فسوف يتوافر لها النظام الأول فقط بنزين أو غاز بترولي سائل LPG
يولد كل من هذين النظامين معدلات انبعاث عوادم منخفضة جدا سواء من أول أكسيد الكربون أو الهيدروكربونات أو النيتروجين كذلك فإن نظام (الغاز البترولي السائل) يولد أيضا معدلات منخفضة جدا من غاز ثاني اكسيد الكربون بمقدار 10 % أقل من المعدلات القياسية بينما النطام الثاني العامل بالغاز الطبيعي المضغوط CNG يوفر 20 % من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون من المعدلات القياسية وهذه أخبار جيدة جدا لعملاء الشركة والمشترين الجدد حيث سيخضعون لشريحة أقل ضريبيا عند شراء السيارة نطرا لأن معدلات انبعاث العوادم شديدة الانخفاض وبالتالي سيقل سعر السيارة النهائي.
أداء السيارات لم يتأثر ويعتبر جيد جدا ونجد طرازات S60 ,V7o, S80 مجهزة بمحرك سعة 0024 سي سي يولد 140 حصانا اذا كان عاملا بالبنزين أو بالغاز البترولي السائل علي حد سواء أما محرك الطرازات V40,S4o سعه 0018 سي سي انخفضت قوته بمقدار 2 حصان لتصبح 120 حصانا بدلا من 122 حصانا للمحرك القياسي وذلك عندما يسير مستخدما الغاز البترولي السائل وعموما فإن كل ذلك يعوض المعدلات المنخفضة لإنبعاث العوادم.


السيارات المجهزة بهذين النظامين تم إعتماد خزانات وقود إضافية لهما وذلك لتخزين الوقود الغازي وجاء مكانها تحت ارضية السيارة وبالتحديد مكان الإطار الاحتياطي بارضية صندوق الامتعة وبذلك فقد أخذ مساحة هذا الاطار تماما، وتنصح '÷ول÷و' مالكي هذه السيارات باستخدام إما إطار مدمج كالمعتمد في سيارات الميني مثل 'بولو' مثلا أو تصليح ثقوب الإطارات إما بمواد سائلة مضغوطة أو أي طريقة أخري في حالة أنثقاب أي من الاطارات الاربعة.


الغاز في السيارات الجديدة سيكون هو الوقود الاساسي لذا فإن تسخين وادارة السيارة في الصباح ستكون بالبنزين قبل أن تتحول اوتوماتيكيا عند بدء السير إلي الوقود الغازي.


لوحة القيادة مجهزة بزر يسمح للقائد بالتغير مابين البنزين أوالوقود الغازي يدويا، وفي لوحة العدادات نجد عدادا رقميا يوضح كمية بالبنزين المتبقية بينما كمية الوقود الغازي المتبقية يظهرها عداد كلاسيكي دائري.
...................................................................................................................................

أشعة الليرز لكشف السيارات المخالفة
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لمراقبة التليفزيونية للطرق فكرة بدأ تطبيقها منذ حوالي عشر سنوات لرصد حركة المرور والمخالفات كانت البداية في الولايات المتحدة وانجلترا والمانيا واعتمدت علي مراقبة الطرق بكاميرات تليفزيونية ونقل الصورة إلي وحدة تحكم عن طريق كابل واستخدمت أولا كاميرات أبيض وأسود ثم كاميرات ملونه وكانت المرحلة التالية باستخدام كاميرات تعمل بالاشعة تحت الحمراء ثم أخيرا الكاميرات الرقمية.

كما تطور أسلوب الرصد من مجرد نقل الصورة الي تمكين نظام المراقبة من اصدار احصاءات وبيانات فوريه عن حالة المرور في مناطق معينه الي جانب ضبط مخالفات السرعة وكسر الاشارة وطمس اللوحات.
اول استخدام للكاميرات التليفزيونية اعتمد علي توصيلها بكابل حساس يثبت علي نهر الطريق في الارض وعندما تمر عليه سيارة مخالفة يرسل اشارة الي الكاميرا فتلتقط صورة السيارة المخالفة علي فيلم يتم تحميضه وطبعه.
ثم تطور الامر الي تسجيل المخالفة علي ديسك داخل الكاميرا يتم ادخاله بعد ذلك في جهاز كومبيوتر وطبع الصورمن خلال الطابعه.
اما التطوير الاحدث فيقوم علي انشاء دائرة مغلقة تربط بين الكاميرات وغرفة المراقبة والتحكم الرئيسية في ادارة المرور حيث تابع المسئولون حركة المرور في الشوارع اولا بأول.
ويوجد في اطار هذا النظام مايعرف بالكاميرا الذكية التي توفق اوضاعها حسب الظروف المناخية وتغطي مساحات كبيرة حيث تدور حول نفسها 360 درجة وتنقل الصورة الي غرفة التحكم الرئيسية..
وهذه الكاميرا هي المستخدمه حاليا في ادارة مرور الجيزة بعد أن ثبت نجاحها.
وهناك أسلوب آخر حديث يعتمد علي انشاء مجال من ترددات الميكرويف عندما تخترقها السيارة المخالفة تعطي انذارا للكاميرات فتلتقط صورتها وتستخدم في هذا الاسلوب الكابلات الكهروضوئية.
ويستخدم في المانيا حاليا نظام جديد يعتمد علي اشعة الليزر لمعرفة سرعة وحجم ونوع السيارة وذلك باستخدام كاميرا ديجيتال (رقمية) مع مجس (سنسور ليزر) يعمل بالطاقة الشمسية.
كما يمكن من خلال هذا النظام تحديد ما اذا كانت السيارة ملاكي أونصف نقل أو لوري وتقديم بيانات شاملة عن كثافة المرور خلال 24 ساعة وعند حدوث مخالفة تؤخذ صورة رقمية للسيارة المخالفة ويتم اخطار وحدة التحكم بها وتسجل المخالفة في الذاكرة وهذه الكاميرا خفيفة الوزن ويمكن تركيبها علي أعمدة الانارة.
وتقوم فكرة هذا النظام علي ان 'السنسور' يرسل اشعة الليزر نحو السيارة ومن الاشعة المنعكسة يمكن تحديد سرعة السيارة وطولها وارتفاعها عن طريق تحليل هذه الاشعة ثم يحسب الكومبيوتر السرعة ويحدد نوع السيارة. ويتم ارسال هذه البيانات عن طريق شبكة التليفون المحمول بنظام G.S.M.
سر الموبايل
ورغم هذا التقدم التكنولوجي في الأجهزة المستخدمه للمراقبة والتحكم في الحركة المرورية إلا إننا نفاجأ كل فترة بوسيلة جديدة طلع علينا لتسرق هذا الجهد الكبير الذي تبذله إدارات المرور في مصر وأحدث هذه الوسائل التقنيه فوجئنا بها في نوع معين من اجهزة المحمول منتشرة في مصر.
ويستخدمه الآلاف من المواطنين ويمكن ضبطه من خلال عدة عمليات ليظهر علي الشاشة خمسة أصفار ثم علامة معينة كانت تظهر الصورة المنشورة ونحن نهدي هذه الطريقة إلي رجال المرور حتي يتمكنوا من إجهاضها وخطوات ضبط الجهاز تتم كالتالي : أولا يتم اختيارقائمة الضبط ثم الدخول الي قائمة ضبط الحماية ثم نختارمنها المجموعة المحددة ويتم الضغط عليها فتظهر علي الشاشة ثلاثة أختيارات وهي:
1 الضبط السابق.
2 تعمل
3 لاتعمل
فنختار 'تعمل' وفور الضغط علي كلمة تعمل يظهر علي الشاشة رقم المجموعة تحتها برواز مستطيل بداخله خمسة أصفار وبالضغط علي مفتاح الموافقة ثم العودة مرة أخري للقائمة الأولي فنجد أن أسم شركة الموبايل يعودإلي الظهور ويحدث به تغيرات وينكمش قليلا حتي تظهر تحته خمسة أصفار وعلي يسارها تظهر علامة مميزة مثل تلك الموجودة بالصورة المنشورة وعندما تستقل سيارتك وتسير بها في أتجاه الرادار وقبل أن تقترب من مجاله يبدأ الموبايل في العمل ويعطي صفارة أنذار وأضاءة متقطعين لينبه قائد السيارة ويحذره من الرادار فيخفض السرعة.
وبعد أن بدأت إدارات المرور في مصر في إستخدام تقنيات تكنولوجية متقدمه ومكلفة من أجل أمن المواطن نجد ان الخارجين علي القانون الذين يستهترون بحياة الناس يستخدمون أجهزه تسرق حياة المواطنين وليس جهد رجال الشرطة و الرادار فقط لذلك نتساءل هل وضعت اجهزة المرور الضوابط والتقنيات التي تجهض هذه الوسائل لكي تحمي المواطن وتحمي الجهد الكبير الذي يبذله رجال الشرطة ليلا ونهارا؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معلومات سيارات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الافضل للابد :: معلومات :: علوم و تكنولوجيا-
انتقل الى: